الاخبار

عبد الله بن سالم القاسمي يشهد حفل تكريم الفائزين بجائزة الشارقة للتميز التربوي في دورتها الـ 23

20 April, 2017

برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، شهد سمو الشيخ عبد الله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة صباح اليوم بقاعة المدينة الجامعية حفل تكريم الفائزين بجائزة الشارقة للتميز التربوي في دورتها الـ 23.

 

وبدأ الحفل بعزف السلام الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة وتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، بعدها ألقى سعادة الدكتور سعيد مصبح الكعبي رئيس مجلس الشارقة للتعليم كلمة قال فيها // لعلَّ مِنْ نافِلَةِ القولِ أنَّ العلمَ تاجُ المجدِ والرفعةِ، ومُنْقِذُ الإنسانِ من مهاوي الرّدى وبه تنهضُ الشعوبِ من كبْوتِها وهو المصباحُ الذي يُبَدّدُ حَلكاتِ الظلامِ، وبهِ تسمو الأممُ، وتتَسنَّمُ معارجَ الرقيِّ.

وقد أدركَتْ دولتُنا الغَرّاءُ أهميةَ العلمِ ودورَ التميزِ والريادةِ في بناءِ الوطنِ وسَعَتْ قيادتُنا الحكيمةُ برؤاها الثاقبةِ إلى تذليلِ العقَبَاتِ وشَحْذِ الهمَمِ وتقويَةِ العزائمِ في سبيلِ طلبِ العلمِ لِتُثمِرَ تلكَ الجهودُ المخلِصةُ تميُّزاً قلَّ نظيرِه.

وقدوتنا في ذلك ربّانُ السفينةِ صاحبُ السموِّ الشيخُ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه اللهُ ورعاه، فقد زرعَ بذور التميزِ في كلِّ إمارات الدولةِ فكانَ نصيبُ الإمارةِ الباسمةِ بساتينَ يانعةً منها.. فحباها اللهُ بإمامِ المُتَميزينَ صاحبِ السموِّ الشيخِ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة //.

 

وأضاف الكعبي // وما جائزةُ الشّارقةِ للتفوقِ والتميزِ التربويِّ إلا صورةٌ من صورِ إبداعِ سموِّهِ الرائدِ الذي حَفّ به شارقةَ العلمِ عاصمةَ الثقافةِ الأصيلةِ. وكلماتُ الشكرِ والتقديرِ تقفُ عاجزةً عنِ التعبيرِ عمَّا يَجول في صدورِنا مِنْ مشاعِرِ الحُبِّ //.

 

وأردف قائلاً // شمسُ جائزةِ الشارقةِ للتفوقِ والتميزِ التربوي تشرقُ من جديدٍ بحُلَّتها الثالثةِ والعشرين تتطلَّعُ إلى قمةٍ أعلى وتحقيقِ أهدافٍ أسمى.. وها هي الشارقةُ تحتفي بتكريمِ كوكبةُ منَ المتميّزين الذين انتهجُوا طريقَ العلمِ وغرسُوا الطموحَ الهادفَ في نفوسِهم فكانَ لهُم ما أرادوا بفضلِ الهمّةِ والمثابرة والجدِّ والاجتهاد .

وفي هذا العام تُطلُّ علينا الجائزةُ في حُلَّة رائدة فاسْتُحْدِثَتْ فئاتٌ جديدةٌ كفئةِ الطالبِ الباحثِ وفئةِ أفضلِ حسابٍ للتواصلِ الاجتماعيِّ.. سعيًا نحو استنهاضِ عزائمِ الجميعِ فقد باتتْ أبوابُ الجائزةِ مُشْرَعةً لعناصرِ الميدانِ كافة، والترشح لها هو فوزٌ في حدِّ ذاتهِ وفي هذا الإطارِ فإننا نشكرُ الذينَ شاركوا معنا في الجائزةِ ونحثُّ المدارسَ وإداراتِها الموقَّرَةِ على بذلِ مزيدٍ من الجُهدِ في مجالِ تشجيعِ عناصرِ الميدانِ للتّرشحِ للجائزة وتذليلِ العَقباتِ أمامهم //.

 

واختتم كلمته بقوله // ختاما نتوجهُ بالشكر الجزيلِ لراعي الحفلِ سموِّ الشيخ عبد الله بن سالم القاسمي ولكلِّ مَنْ أسهمَ في نجاحِ الجائزةِ ولكلِّ منْ حَضَرَ //.

 

عقب ذلك تم عرض فلمين تسجيليين قصيرين حول إنجازات الجائزة ودورها التربوي المتميز في تقدير وتكريم المبدعين في حقل التعليم، كما استعرضا إنجازات المكرمين في الدورة الحالية للجائزة.

 

دعي بعدها سمو الشيخ عبد الله بن سالم القاسمي للصعود إلى المنصة للتفضل بتكريم الفائزين يرافقه الدكتور سعيد مصبح الكعبي، حيث كرم سموه القيادة العامة لشرطة أبوظبي - الإدارة العامة للموارد البشرية عن فئة المؤسسات الداعمة للتعليم، وحصل على الجائزة عن فئة الشخصية التربوية المتميزة معالي/ جمعه الماجد، وعن فئة أفضل منطقة تعليمية حازت على الجائزة في هذه الدورة منطقة الشارقة التعليمية.

 

وذهبت الجائزة في فئة المدرسة المتميزة إلى كل من مدرسة القرية للتعليم الاساسي ح1 من منطقة الفجيرة التعليمية، ومدرسة الشارقة الخاصة من منطقة الشارقة التعليمية.

 

وحاز على الجائزة في فئة البحث التربوي التطبيقي المتميز كل سهام عبد المنعم بكري عن بحث فاعلية برنامج مقترح قائم على قبعات التفكير الست من منطقة الشارقة التعليمية، ومحمد محمود أبو الحسن عن بحث فاعلية تطبيق برنامج جيوجبرا الالكتروني في تنمية مهارات التمثيلات البيانية لدى طلاب التاسع بالمنطقة الشرقية من منطقة الشارقة التعليمية.

 

وفي فئة المشروع المتميز حاز على الجائزة مشروع مدينة التدوير لمدرسة النخيلات للتعليم الأساسي ح1 من منطقة الشارقة التعليمية.

 

وحصل على الجائزة في فئة الأسرة المتميزة كل من أسرة راشد عبيد علي دعيفس المهيري من منطقة الشارقة التعليمية ممثلة في مدرسة المجد النموذجية للبنين، وأسرة كفاح رضوان مسعود الخراز من منطقة عجمان التعليمية ممثلة في مدرسة الحكمة الخاصة.

 

 وفي فئة أمين مركز مصادر التعلم حصل على الجائزة كل من شيخة علي سيف بن عابد المري من مدرسة سلمى الأنصارية بمنطقة دبي التعليمية، ومها علي حسن الغانم من مدرسة الوادي للتعليم الاساسي بنين ح1 في منطقة الشارقة التعليمية، وغريبة سريح محمد راشد القايدي من مدرسة سالم سهيل للتعليم الاساسي في منطقة رأس الخيمة التعليمية.

 

وذهبت الجائزة في فئة المعلم المتميز إلى كل من رشا سلطان هزيم السويدي من مدرسة الخان للتعليم الاساسي ح1 بمنطقة الشارقة التعليمية، وآمنة راشد محمد علي العبدولي من مدرسة الحلاة للتعليم الاساسي ح1 بمنطقة الفجيرة التعليمية، ومحمد محمد محمود من مدرسة النهيانية للتعليم الأساسي ح١ بمجلس التعليم (العين)، ووداد عبد الله الرئيسي من مدرسة الحسن البصري للتعليم الأساسي حلقة أولى بنين بمنطقة عجمان التعليمية، وياسمين محمد عزيز من مدرسة أم الإمارات للتعليم الثانوي بمجلس أبوظبي للتعليم، وآمنة عبد الله المزروعي من مدرسة عبد الله بن عمر للتعليم الأساسي ح١ بمنطقة رأس الخيمة التعليمية، ونجاة درويش البلوشي من مركز الفجيرة لتأهيل المعاقين، وجمانة سعد بارود من مدرسة الشارقة النموذجية بنين ح١ بمنطقة الشارقة التعليمية.

وفِي فئة أفضل تغطية إعلامية ذهبت الجائزة إلى الصحفي عبد الحميد محمد أبو نصر من الموقع الإخباري "الشارقة 24".

وحاز على الجائزة في فئة البحث الطلابي الطالبة حفصة راشد أحمد محمد الظنحاني من مدرسة مربح للتعليم الثانوي - بنات بمنطقة الفجيرة التعليمية.

وفِي فئة أفضل حساب طلابي في وسائل التواصل الاجتماعي ذهبت الجائزة إلى الطالبة مودة عبد الحليم قنديل من مدرسة ناهل للتعليم الأساسي والثانوي بمجلس أبوظبي للتعليم (العين).

وفاز بالجائزة في فئة الطالب المبتكر كل من نور بهاء عمر عبدالواحد من مدرسة الجرف للتعليم الثانوي بمنطقة عجمان التعليمية، و ميثاء سيف سعيد عبدالله عنتر الغفلي من مدرسة فلج المعلا للتعليم الأساسي و الثانوي - بنات بمنطقة أم القيوين التعليمية.

 

وفِي فئة الطالب المتميز عن الصف الثاني عشر فاز بالجائزة كل من عبدالرحمن محمود محمد محمد من مدرسة حمد بن محمد الشرقي للتعليم الثانوي للبنين بمنطقة الفجيرة التعليمية، وفيجاي فيفيكاناندان من مدرستنا العليا الانجليزية الخاصة بمنطقة دبي التعليمية، وهدى سيد حسن سيد رضا الهاشمي من مدرسة دبي الدولية الخاصة بمنطقة دبي التعليمية، وخولة جاسم صالح المختن البلوشي من مدرسة الشفاء بنت عبدالله للتعليم الثانوي بمنطقة الشارقة التعليمية، وربا حمدي عبدالله قاسم ضيف الله من مدرسة ماريا القبطية بمنطقة دبي التعليمية، ومريم خالد بن حمّاد من مدرسة دبي الوطنية بمنطقة دبي التعليمية، وآية عماد محمود عودة من مدرسة السمحة للتعليم الأساسي والثانوي بمجلس أبوظبي للتعليم.

 

 وفِي فئة الطالب المتميز عن الصف الحادي عشر فاز بالجائزة كل من كمال رضا كمال خضر من مدرسة الخليل بن احمد للتعليم الثانوي بمنطقة الشارقة التعليمية، ويزن تيسير إبراهيم من مدرسة أبوظبي الدولية الخاصة من مجلس أبوظبي للتعليم، وإبراهيم عبد اللطيف السليس من مدرسة الشعلة الخاصة بمنطقة الشارقة التعليمية، وغاية نصر راشد بن نصر من مدرسة الظيت للتعليم الثانوي بمنطقة رأس الخيمة التعليمية، وموهان فريندا من المدرسة الثانوية الإنجليزية بمنطقة الشارقة التعليمية، وأودين ماين سانوبا من المدرسة الثانوية الإنجليزية بمنطقة دبي التعليمية، وسنيها كريشنا مورثي من مدرسة الشروق الإنجليزية الخاصة بمجلس أبوظبي للتعليم.

 

  وفِي فئة الطالب المتميز عن الصف العاشر فاز بالجائزة كل من عادل عبدالله فضل الجماعي من مدرسة دبي للتعليم الثانوي بمنطقة دبي التعليمية، وموثوكاروبان جيرثانا من المدرسة الثانوية الإنجليزية بمنطقة دبي التعليمية، ونورة محمد طالب عبد الحليم من مدرسة الصفوح للبنات، وخديجة عبد المجيد عامر من مدرسة الإمارات الخاصة بمجلس أبوظبي للتعليم، وأمان محمد أحمد من أكاديمية الأندلس الخاصة بمجلس التعليم (العين)، ومشاعل خليل غلام من مدرسة أسماء بنت النعمان بمنطقة دبي التعليمية، وميثيو ماني من المدرسة العليا الإنجليزية الخاصة بمنطقة دبي التعليمية، وماهين مسعود من مدرسة العين التمهيدية الخاصة بمجلس التعليم (العين).

وفِي فئة الطالب المتميز عن الصف التاسع فاز بالجائزة كل من اميتياش باول من المدرسة الثانوية الهندية بمنطقة دبي التعليمية، وبيان محمد طيب من مدرسة أم القيوين للتعليم الأساسي ح2 بمنطقة أم القيوين التعليمية، ونافامي كريشنا من مدرسة أبوظبي الهندية بمجلس أبوظبي للتعليم.

 وفِي فئة الطالب المتميز عن الصف الثامن فاز بالجائزة كل من مانسفي اودايا من المدرسة الهندية بمجلس التعليم (العين)، وكيشوري كارايل من المدرسة الهندية بمجلس التعليم (العين)، وجانيسان ابورفا من مدرسة دلهي الخاصة بمنطقة الشارقة التعليمية، وبيلاي ناميثا من مدرسة الألفية بمنطقة دبي التعليمية، وكينشوك فالكي من مدرسة دلهي الخاصة بمنطقة الشارقة التعليمية، وسينقوبتا شريكا من مدرستنا الثانوية الإنجليزية بمنطقة الشارقة التعليمية.

وفِي فئة الطالب المتميز عن الصف السابع فاز بالجائزة كل من مايد محمد خلفان المر صنقور من مدرسة الشارقة الدولية الخاصة بمنطقة الشارقة التعليمية، وكيني سرينيفاسا من مدرسة ابوظبي الهندية بمجلس ابوظبي للتعليم، وميره أحمد علي عبدالرحمن الزرعوني من مدرسة الزهور الخاصة بمنطقة الشارقة التعليمية، وراجيش مالافيكا من مدرسة راجاقيري الدولية بمنطقة دبي التعليمية، وديفيا سري من مدرسة دلهي الخاصة بمنطقة الشارقة التعليمية.

وفِي فئة الطالب المتميز عن الصف السادس فاز بالجائزة كل من برادهان سيددهانت من مدرسة دلهي الخاصة بمنطقة الشارقة التعليمية، ومثايل سيف المزروعي من مدرسة مسافي للتعليم الأساسي والثانوي للبنات بمنطقة الفجيرة التعليمية، ومها عبيد محمد الشهياري من مدرسة مسافي للتعليم الأساسي والثانوي بنات بمنطقة الفجيرة التعليمية، ووصايف سعيد الزعابي من مدرسة الهجرة النموذجية لللتعليم الأساسي ح2 بمنطقة الشارقة التعليمية، وروي نيشن من مدرسة جيمس ويتشستر الخاصة بمجلس أبوظبي للتعليم.

وفِي فئة الطالب المتميز عن الصف الخامس فاز بالجائزة كل من عبد الرحمن نبيل رجا من مدرسة النور الدولية الخاصة بمنطقة الشارقة التعليمية، وأنس أمين حميد من مدرسة الرسالة العلمية الدولية بمنطقة الشارقة التعليمية، وعنود أحمد سالم الكعبي من مدرسة الابداع النموذجية بمنطقة دبي التعليمية، وشمه محمد سعيد من مدرسة أم حكيم الانصارية للتعليم الاساسي ح1 بمنطقة الفجيرة التعليمية، وشمسة علي عبيد من مدرسة كلباء النموذجية للتعليم الأساسي ح1 بمنطقة الشارقة التعليمية، وحنين اسماعيل ابو شباب من مدرسة العزة للتعليم الأساسي ح1 بمجلس أبوظبي للتعليم، ودعاء اياد الغانم من مدرسة اشبيلية للتعليم الأساسي بمنطقة الشارقة التعليمية، وعالية علي عبد الرزاق من مدرسة الابداع النموذجية بمنطقة دبي التعليمية.

 وفِي فئة الطالب المتميز عن الصف الرابع فاز بالجائزة كل من حمزة أيمن الجندي من مدرسة النور الدولية بمنطقة الشارقة التعليمية، وسعيد محمد سعيد من مدرسة الحلاة للتعليم الأساسي ح1 بمنطقة الفجيرة التعليمية، وايمان محمد الصباغ من مدرسة المنارة الخاصة بمجلس أبوظبي للتعليم، وشما راشد خليفة من مدرسة الجميرا النموذجية من منطقة دبي التعليمية، ومريم حسن الغافري من مدرسة ديار الدولية الخاصة بمنطقة الفجيرة التعليمية.

وحاز على الجائزة في فئة الطالب المتميز من الفئات الخاصة كل من يوسف محمد عبد الله سلطان من مدرسة الأمل للصم بالشارقة، ورند معن رافع من مدرسة المنارة الخاصة بأبوظبي.

ومن بين أصحاب الهمم الذين تم تكريمهم بدروع الجائزة كان كل من عبد الله علي الذباحي من مركز الفجيرة لتأهيل المعاقين، وماجد خليفة عبيد الكندي من مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، وعبد الرحمن فيروز عبيد فيروز من مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، ومها عبد الله اليماحي من مركز دبا الفجيرة لتأهيل المعاقين، ووديمة إبراهيم السلامي من مركز عجمان لتأهيل المعاقين، ومريم عبد الله الحمودي من مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية.

وتفضل سمو الشيخ عبد الله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة بالتقاط الصور التذكارية مع المكرمين وأعضاء لجنة تحكيم الجائزة وأعضاء مجلس أمناء الجائزة وأعضاء اللجنة المنظمة للحفل، مباركا لهم هذا الاستحقاق وهذا الانجاز وداعيا إياهم إلى مزيد من العطاء والبذل للارتقاء بالعملية التعليمية بشكل عام وبالطالب الذي يعد ركيزة هذه العملية وأساسها بشكل خاص، كما تلقى سموه إهداء من مجلس الشارقة للتعليم تقديرا منهم وعرفانا على تفضل سموه بحضور ورعاية هذا الحدث التربوي الرائد.

حضر الحفل إلى جانب سموه كل خولة الملا رئيس المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، وسعادة عبد الله بن محمد العويس رئيس دائرة الثقافة والإعلام، وسعادة سالم يوسف القصير رئيس هيئة تطوير معايير العمل، وسعادة مروان الصوالح وكيل وزارة التربية والتعليم، وسعادة اللواء مكتوم الشريفي مدير عام شرطة أبوظبي، وسعادة العميد سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة، وعدد من القيادات التربوية والأكاديمية، وأعضاء الهيئات التدريسية والإدارية لعدد من المؤسسات التعليمية في الدولة، وأهالي وذوي المكرمين.

 

البث المباشر

شاهد البث المباشر لجميع القنوات اون لاين في أي مكان على شبكة الإنترنت ...

البث المباشر

شاهد البث المباشر لجميع القنوات اون لاين في أي مكان على شبكة الإنترنت ...

SMC Player

×

SMC Player

×

SMC Player

×

SMC Player

×

SMC Player

×